الطب الرياضي

الطب الرياضي

الطب الرياضي

يعنى  الطب الرياضي بدراسة ومعالجة مختلف التغييرات الجسمانية والوظيفية المرتبطة بالممارسة الرياضية، ويشمل  :
  •  الوقاية من الإصابات الناجمة عن الرياضة؛
  •  التتبع الطبي للرياضيين؛
  • التقييم الطبي لتداريب الرياضيين.
على المستوى الوطني، تناط بالمركزالوطني للطب الرياضي والمراكز الجهوية للطب الرياضي التابعة لوزارة الشباب والرياضة، المهام التالية:
  •  التتبع الطبي وطب الأسنان للرياضيين؛
  •   تحديث الدفتر الطبي للرياضيين؛
  •  الإشراف الطبي لجميع التظاهرات الرياضية؛
  •   حث ومواكبة الجامعات الرياضية لإحداث اللجان الطبية؛
  •  التوعية المنتظمة والمستمرة للرياضيين على اتباع نمط و أسلوب حياة صحية.
المركز الوطني للطب الرياضي
يتوفر هذا المركز على ما يلي:
  •  مصلحة الاستشارات الطبية؛
  •  وحدة الأشعة؛
  •  جراحة الأسنان؛
  •  وحدة التمريض؛
  •  وحدة العلاج الطبيعي؛
  • إعادة التأهيل الجسدي؛
  • اختبارات وظائف القلب والرئة؛
  •  خدمة ISO Cinétisme؛
  • وحدة الاستراحة.
مكافحة المنشطات
تعد مكافحة المنشطات أمرا ضروريا للحفاظ على صحة الرياضيين المغاربة، وتوعيتهم بمخاطرها  وكذا إشعارهم بالجوانب القانونية، وذلك  بغية محاربة هذه الآفة التي تؤثر سلبا على صحتهم  وتمس بالأخلاق والمبادئ  الرياضية،  عن طريق:
  •  اقتراح مشاريع القوانين في مجال مراقبة مكافحة المنشطات؛
  •  تنظيم، من خلال اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات،  مجموعة من عمليات مراقبة المنشطات لدى الرياضيين وذلك بتعاون مع اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية؛
  • تنظيم حملات للتوعية لفائدة الرياضيين و العموم؛
  • دعم ومواكبة  الجامعات الرياضية لتطوير برنامجها الوطني ضد محاربة المنشطات؛
  • تعزيز العلاقة مع الهيئات الدولية المسؤولة عن مكافحة المنشطات (الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، اللجنة الأولمبية الدولية، وغيرها من المنظمات والهيئات الدولية).